انظموا الی مجموعه منتديات العراق بالفيس بوک  

 

- الإهدائات >> ااحمد العراقي الي ...،،،... : جمعه مباركه عالجميع ابن اور الي الاصدقاء والاحبة : اللهم اجعلها سنة خير وبركة ع الجميع....اللهم صل على محمد وال محمد ااحمد العراقي الي '،''،''،' : اللهم صل على محمد وال محمد جمعه مباركه واخر جمعه في 2016 وكل عام وانتم بالف خير ~~ S.A.W ~~ الي الجميع : تحيه من فلبي الى فلوبكم الطيبه .. لطالما ابتعدت عن المنتدى لاكن شوقي لكم اجبرني للانضمام لكم ثانيا .. الله الله على تلك الايام .. نسأل الله ان يكون الجميع بخير .. صديقكم SAW ابن اور الي الاصدقاء والاحبه : جمعة مباركـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة ....اللهم صل على محمد وال محمد

وطني حضارة

هواجس

تقييم هذا المقال
صليت ,,وحاولت ان استمر بأداء صلواتي
لكن لم يعتريني ذاك الخشوع والرهبة التي تجسد الله وكأنه امامي
وانا واقف بين يديه ..
بل وجدتها حركات رتيبة فيها تكلف ممل.يقتل تلك الصورة التي رسمتها
عن ذاك الاله الرحيم العظيم خالق الكون المعجز....
حدثت نفسي ربما في المثابرة والدوام على طقوس الصلاة
ستتغير الحالة ,,وربما اهزم ذاك الشيطان الذي يدفعني للضجر والملل
بوساوسه الخبيثه. ,,, وبعد مرور زمن طويل وانا اقيم طقوس عبادتي
التي لا تختلف عن طقوس اي متدين يعبد صنماً من حجر
وجدت الشيطان لم يَكْنْ لي العداء ولم يَكُن مغتاضاً مني بسبب تلك الطقوس
بل انه كان اكثر فرحاً مما تصورت لأنه كان يعلم اني لا اسير بطريقٍ يوصلني الى الله
بل اسير بطريق مجهول لا اعرف اين مؤداه .ربما كان افضل مني اذك الذي يعبد حجراً
لأنه يعلم ان حجره لا ينفع ولايضر ..
اما انا اعلم ان الله خالق عظيم لكن لم استطع ان اهتدي الى الطريق الذي يوصلني اليه
وبعد كثيراً من الشك والريبة التي اجتاحت كل الحواس التي ادرك بها الواقع الذي يحيط بي
وابحث بها عن علة هذا الوجود
في لحظة من لحظات شرود الافكار وجدت شيطاني المخلص يوسوس الي ,,ان لا تبحث
عن الآهك في البيوت التي يَدّعْون انها بيوته ولا في الكتب التي يقولون انها رسائل منزلة منه
لأن بيت الله لا يمكن ان يكون محل جريمة و لايمكن ان تحمل رسائله سيوفاً للقتل ..
قال لي ذاك الهاتف الذي جاءني ان عبادة الله في كففة دمعة كل ملتاع وفي مسحة حانية على رأس طفل يتيم وفي لقمة تسد رمق جائع
وفي كربة تفرجها عن مكروب ..عبادة الله تتجسد في كل عمل انساني .
وانبيائه ورسالاته تتمثل في صوت العقل والضمير الذي يهديك الى كل عمل خير وسجيته التي ترفض كل عمل شرير وغير صالح....انا اعبد الله واقدسه لكن بطريق اختصر فيه كل المسافات واختزل سلسلة معقدة من طقوس قالوا انها من الله لكن وجدتها مقتبسة من طقوس عبدة الاوثان
انا عرفت الله دون ان يُعرفه احدٌ لي
انا نبي نفسي واحمل رسالة الرب التي توقض في داخلي كل تصرف اخلاقي وانساني...

أرسل "هواجس" إلى Digg أرسل "هواجس" إلى del.icio.us أرسل "هواجس" إلى StumbleUpon أرسل "هواجس" إلى Google

التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية mohmmad habiban
    حضرتك تستخدم كلمة شيطاني في المدونة للتعبير عن ضميرك الذي يوحي لك بالتصرفات التي تعتقد انها صحيحة وفي غاية الاخلاق والضمير ..يتولد لدى الشخص من مجموعة المفاهيم لدى كل شخص التي يعتقد انها صحيحة او خاطئة ووفقا لما يعتقد ومجموعة معايير العادات والاعراف التي تحيط به والضمير ..اشبه بالشخص الاخر الذي يشاطرك شخصيتك فهو اشبه بازدواج الشخصية والا ..لما انبك شيطانك او ضميرك على تصرف تشعر انك اخطأت فيه فلولا مجموعة مفاهيم الصح والخطأ التي تعتريك لما انبتك ذاتك على فعل شيء
  2. الصورة الرمزية mohmmad habiban
    للاسف صديقي فانا لا املك شيطان لأني لا اتصرف وفق الصح والخطأ
  3. الصورة الرمزية وطني حضارة
    كلامك فيه شيئ من الصحة.ولكن لا أعتقد أن يكون الضمير بمثابة ازدواج في الشخصية .
    انا أرى الضمير او الوجدان الإنساني هو الفطرة النقية في الإنسان التي تحاول أن تعيده إلى أصله الانساني الطبيعي كلما رأت في تصرفه الشذوذ
    الازدواج في الشخصية لا يحدث عندما أعمل وفق الطبيعة البشرية المعتادة إنما يحدث أثناء العمل بما يتعارض مع مفاهيم الفطرة الإنسانية
    لان الخير في كل نفس هو أصيل والشر عليها دخيل او مكتسب من البيئة التي تعيش فيها .عليه النفس الإنسانية لا تتعارض او تتناقض مع فطرتها
    اذا الضمير هو سفينة النجاة التي تعيدك إلى شواطئ الإنسانية كلما جرفتك
    امواج التطرف والشذوذ الحيواني الذي تحركه الغريزة لا غير..
    هنا تقول انك لاتتصرف وفق مبدأ الصح والخطأ لانك لا تملك شيطان..
    اذا وفق أي مبدأ تتصرف؟؟؟؟
  4. الصورة الرمزية mohmmad habiban
    صديقي وطني حضارة لاتدعنا نتكلم بشكل مجرد اكثر فكيف يكون ..الخير في النفس اصيلا والشر دخيلا فحتى الله وصف النفس بالامارة بالسوء ..اسألك سؤال لك ان تحتفظ باجابته داخل نفسك ..السؤال ..اذا وقعت انت وصديقك في فخ عدو وخيرك في ان يبقى واحد منكم على قيد الحياة فهل ستجعل من نفسك ضحية من اجل صديقك ام العكس ..انا اريد ان اصل الى اعماق مشاعرك فالانسان بطبعه انانيا يحب الحياة فتلك غريزة بل ويحب الخلود ولاشك انك سمعت البيت الشعري القائل ..ان مت ظمأنا فلا نزل القطر..من ذلك ممكن ان نستوحي فكرة هو ان الكائن الحي يريد الحياة باي اسلوب كان ان كان شرعيا ام غير شرعي بدافع غريزة جامحة ويمكن لك ان تتلمس اكثر تلك الغريزة اكثر عندما تقبل بالساطور على مجمع للقطط على وليمة فلاشك انك ترى القطط تهرب ةتترك الاكل فالغرائز عند الكائن الحي بالتتابع حسب الاقوى منها فغريزة الحفاظ على الحياة هي في المقدمة ومن ثم تأتي الغرائز الاخرى فيميل الكائن الحي نحو الغريزة الاكثر الحاحا في اللحظة الانية ولذا ..يمكننا القول من الخطأ القول ان الانسان مجبول على الخير والشر مكتسب فمفاهيم الخير والشر اصلا دخيلة عليه فهو يتصرف وفق الحاجة الطبيعية بدون اي مفاهيم ..فالمفاهيم تنشأ من خلال الاحتكاك بالبيئة فأن كانت ملوثة بالافكار اي افكار فسوف تكون نفسية الانسان تميل وفقا للمحيط الذي يعيش فيه فان نشأ في بيئة اباحية فسوف يكون اباحي وان كان يعيش في بيئة ذو طابع روحاني فتجده متعبدا او ميالا للتعاون ولامعنى للفطرة انما المفاهيم هي من يلوث طبيعته لا فطرته التي تميل نحو اشباع الاحساس..صديقي انت سألتني على اي اساس اتصرف واقول لك..ان مبدأ الصح والخطأ يجعل من نفسية الانسان تنشطر الى شطرين فشخصية تميل نحو تحقيق الحاجة الطبيعية وشخصية تحمل مفاهيم الصح والخطأ وفق مايراه الشخص وبالتالي سيكون مزدوج الشخصية ومن اجل التخفيف من حدة الازدواجية فيمكن لنا ان نتصرف وفق الفائدة والضرركما يرى الشخص في اللحظة الانية
  5. الصورة الرمزية وطني حضارة
    [SIZE=3]صديقي العزيز :
    في البداية اود ان أنبهك الى انك في البداية اشكلت عَلي أستعانتي بالله وتأرجحي بين الدين والوجودية
    ولكنك هنا تفتتح كلامك بحجة جئت بها أية من القرءان فماذا نسمي هذا؟
    اعود الى موضوعنا الذي مازلت اصر فيه ان الخير في النفس اصيل وأجيبك على سؤالك حين ان ايخيرني العدو بين صديقي وانا .
    هنا يكون القرار المتخذ حسب( مفهوم الولاء ) هناك اشخاص يضحون بحياتهم بدون مقابل من اجل شخص او جماعة او معتقد تدفعه الى ذلك قيم اخلاقية اعتقدها هو.
    والولاء او الموالات هو فعل خَيِر بغض النظر عن هدف المجموعة او العقيدة التي اعتقدها ان كان خيراً او شريراً .
    حسب تفسير علماء النفس للخير هو ان الاتجاه الطبيعي للانسان يجب ان يكون نحو الخير ,,لكن غريزته تدفعه نحو الشر
    ويرى الفلاطون ان جميع المعقولات تستمد من العقل وجودها وماهيتها ,,,, ويرى ان صورة الخير هي الحد الاقصى لكمال العقل .
    الخير كامن في طبيعة ألأنسان ذاتها ,,,,,,,,,,فلو كان كما تقول ان مفاهيم الخير والشر تنشأ من خلال الاحتكاك بالبيئة فأن كانت ملوثة بأفكار شريرة لوجدنا الانسان يميل للشر
    ولو كانت افكار الخير تسود تلك البيئة لكان الفرد يميل للخير ..لكن هنا اقول بما ان الخير اصيل في الطبيعة الانسانية فأن قيمه اي الخير لم تختلف من شخص لآخر ولم تتغير عبر العصور
    و لا تتغير من مكان الى مكان ,, قيم الخير هي هي لم تتغير فهذا الصدق وهذا الوفاء وهذه الامانة مفاهيم ثابته للخير ..اما الشر مفاهيمه متغيرة حسب الزمان والمكان وبحسب مغريات الغريزة
    لايمكن تعريف قيم الخير بأنها كل مايشبع رغبة او مصلحة ,,,,,, فهل يمكن تفسير أن شخص يهب لمساعدة شخص محتاج هو رغبة او له مصلحة في ذلك؟؟؟ ,ابدأ لا حتى مثل هذه الحالات غير مرتبطة ب متدين او غير متدين...
    شعار سقراط هو اعرف نفسك بنفسك
    يقول سقراط يترتب على مبدأ اعرف نفسك نظرية اخلاقية تتلخص في ان ((الفضيلة علم والرذيلة جهل )) فجهل الانسان بالخير هو وحده مصددر الشر ...
    هنا اقول بما ان المعرفة والعلم مصدره ومحركه العقل فنعدما يكون العقل غير واعي وجاهل هنا تتحكم الغريزة في تصرفات ورغبات الشخص,, وعندما تتحرك لشباع تلك الرغبات لاتستطيع الغريزة ان تميز ماهو خير وما هو شر المهم هو تلبية متطلباتها .. وعليه يمكن ان نفهم ان الخير مصدره العقل والشر منبعه الغريزة
    هنا اود ان اوضح لك شيئ مهم ان تعرفه عني من اجل ان يكون النقاش على اساسه
    هو اني أؤمن بوجود خالق عظيم لهذا الكون هو الله ولكن يمكن ان تقول اني غير مؤمن بالديانات ..ِ
    ش[/SIZE]
  6. الصورة الرمزية mohmmad habiban
    وما ادراك ان الخالق الذي تؤمن به على عكس ايمان الناس بالديانات السماوية يويوس كما يوسوس رب المسلمين ورب اليهود والنصارى فايمانك بذلك الخالق كما لو انك لم تؤمن اصلا لاننا استمدينا الشرائع من خلال ما يوحى على الرسل لا من خالقك المجهول الهوية وعندما قلت لك ان الله وصف النفس بالامارة بالسوء لا من حيث الاعتقاد بمن جاء بالاية وانما استخدمتها كمثل او حكمة توحي لك بفكرة الشر او الانانية التي تتحكم في طبع الكائن الحي لا ما تدعيه من اصالة الخير في نفس الانسان والولاءات التي قلت عنها لم تكن موجودة عند الانسان البدائي الذي كان يخشى الظواهر الطبيعية لاعتقاده انها ممكن ان تنهي حياته ومن هنا جاءت الدسائس لتفسد طبيعة الانسان ومن هنا جاءت فكرة الاديان وجاءت الولاءات فعندما اعتقد من هو مصاب بخلل في عقله ان وراء تلك الظواهر قوة خارقة خفية هي من تبعث تلك الاشارات كان سهلا عليه ان يستميل اليه من يصور لهم انه موحى من قبل ذلك الخالق ولان الانسان يخشى الفناء والمنقذ قد بشرهم بحياة ابدية فكيف لايضحي التابع للمنقذ بنفسه وربما وبلذة اذا كانت وعود المنقذ في غاية الاغراء ولااظنك ستضحي بنفسك من اجل صديقك وانت لاتملك من وحي خالقك المجهول اي وعود لا مغرية ولا سواها فتأمل وارجع الى نفسك لتجد رغبة الحياة لديك اقوى من الولاءات التي لم يعدك خالقك المجهول بها كما ان جل بداية المشاكل جاءت من ذاك الذي يسمي نفسه افلاطون فقد اسس للمذهب العقلي الذي لايخلو من المتناقضات هنا ..اسألك فان كان الناس تؤمن بالله على اساس المذهب العقلي الذي جاء به الرسل فما هو اساسك الفكري للاستدلال على وجود خالقك المجهول الهوية ..ثم كيف تؤمن بما امن سقراط حيث يقول ان جهل الانسان بالخير هو مصدر الشر ا فلست تقول ان الخير اصيلا في الانسان فهو لايحتاج الى العلم لكي يشعر به ما دام اصيلا انما تجاهله الخير المفروض يوحي لك انه قد اسقطه من حساباته برجوعه الى طبيعته الاحيائية
  7. الصورة الرمزية وطني حضارة
    [SIZE=3]خالقي والهي الذي أؤمن برسالته مغروسة في فطرتي التي جبلت على عمل الخير ونبيي هو عقلي الذي يميز الخير ويهدي غرائزي ان لا تجنح للشر ويلجم وسواسها الذي يغريها للشذوذ
    الهي يكافئ ولا يعذب لأنه طبيعته الخير الذي لا يخالطه الشر,الثواب والعقاب لا يصدر الا من تحكمت به غريزته فهي تقيس الامر وفق مَن يلبي مصالحها او يضر بها .الهي لايحتاج ان اعبده
    فلو كانت العبادة غايته لماذا كلف نفسه عناء خلق كل هذه الكوكب والمجرات غير مأهولة بمن يعبده ؟؟؟لماذا خلق كل هذا الاديم من حجر ومعادن وعناصر يلفها السكون والجمود دون وعي وحراك ؟؟
    لماذا لم يفرض عبادته على هذا العدد الهائل من الحيوانات ويجعل لها عقل تهدتي به اليه؟؟ الهي لو كان بحاجة للعبيد لملأ الكون بعدد ذرات كتلة كل الكواكب وبعدد ذرات عناصرها عبيداً
    من غير المعقول ان يحصر عدد عبيده بعدد سكان الارض من البشر هذا الكوكب المتناهي الصغر للكواكب الاخرى وهذا العدد الضيئل من المخلوق البشري الذي يشكل 6 اجزاء من 7 من مجموع عددهم عصاة وكفره وفق مفهوم الدين الاسلامي ..
    اما عن مفهوم الولاء فهو ليس مرتبط بما سيقدم له الاله او غيره في عالم الاخرة من مغريات الولاء والتضحية ليس بالضرورة ان تقدم لاشخاص او اله احياناً كثيرة يقدم من اجل فكرة او مبدأ ليس له علاقة بالدين ,,عندما تدافع عن وطنك لايعني ان نك تبحث عن نهاية سعيدة في الاخرة ,,وعندما لا اضحي بنفسي بدل صديقي فهذا لا يعني ان غيري لايضحي !!!
    هناك كثير من القصص التي تروي حالة الايثار والتضحية بالنفس لا يسع روايتها هنا ..
    اما شعار سقراط فهو يتكلم عن قدرة العقل في لجم الغرائر فعندما يكون عاجزاً عن كبح جماح الغريزة بمعنى انه لم يتسلح بقوى الخير الكامنه في نفسه
    وهنا يضرب علماء النفس مثالا للخير في الطبيعة الانسانية بالجوهرة فهي ليست ذات قيمة دون ان تكون لها قيمة عند شخص ما مع ان قيمتها مكتسبة من خواصها مثل لمعنها وبريقها
    وحتى هذه الخواص تحتاج الى من يصقل الجوهرة ويشذبها ليظهر جمالها [/SIZE]
  8. الصورة الرمزية mohmmad habiban
    لولا ضيق وقتي لاجبتك ولكن فقط اقول من يعجز عن تفسير وجود الكون وعندما يراه بهذه الكيفية العجيبة يرجع تكوينه من قبل مقتدر ولضيق الوقت لدي احيلك الى مقالاتي التي كتبت على شبكة الغوغل المعنونة مسلسل نشوء المادة والمقال المعنون الهيدروجين اساس الكون والكون نشأ من عنصر بسيط واحد وغير ذلك من المقالات
  9. الصورة الرمزية وطني حضارة
    صديقي..وجدت رابط المقالات التي ذكرتها على كوكل لكن المشكلة عندما ادخل على الرابط ينقلني إلى موقع الحوار المتمدن ولكن للاسف لم أجد تلك المقالات..
    اكثر علماء الفيزياء يعتمدون على نظرية الانفجار العظيم كأساس لتفسير نشوء الكون.حيث هذه الظرية تصف الكون بأنه كان في حالة حارة الكثافة عالية اخذت بالتمدد وبمرور الزمن بدأ يبرد وتشكلت الذرة من جسيمات كونية تحتوي النواة وإعدادها الذرية..
    وكل هذا لايعدو كونه نظرية لا تمتلك البراهين.
    في حين هناك نظريةللعالم الهولندي فرلنده جديدة تعطي المجال للمادة المظلمة والطاقة. فهو يعتبر أن الكون الذي نراه لم ينشأ نتيجة الانفجار، بل نشأ من شيء كان موجودا بالفعل. نشأ من المادة المظلمة والطاقة، انبثق مثل رغوة على أمواج بحر مظلم: من فرضية أنه كان هناك دائما شيء ما موجود. انبثقت منه المادة كما نعرفها الآن، ويمكن لها أن تختفي فيه مجددا.
    ويبقى رأي الدين والعلم مجرد تكهنات لا يدعمها دليل مقنع
  10. الصورة الرمزية mohmmad habiban
    السلام عليكم صديقي العزيز وطني حضارة انا اسف لعدم تمكنك من رؤية المقالات التي ذكرت لك ولكن ..اعلم ان اي نظرية تنبثق من اي شخص لكيفية نشوء الكون هي اكثر منطقية من نشوء المادة من العدم حيث لاتتفق وبديهية فاقد الشيء لايعطيه التي تناقض بديهية لكل معلول علة في المذهب العقلي او لنكون اكثر منطيقة في الطرح فبديهية لكل معلول علة هي لاتوفر فهما لنشوء المادة فهي قد تثبت وجود العلة ولكن لاتثبت نشوءها من العدم فضلا عن ان مبدأ العلية يشير الى وجود العلة والمعلول معا فمن الغريب ان توجد علة بدون معلول ولكن دعنا من كل ذلك ولنتحدث عن نظريات نشوء الكون..صديقي العزيز ينبغي ان لا نكون سريعي الاستنتاج اذا وجدنا صعوبة في تفسير نشوء المادة التي هي اصلا عبارة عن طاقة مكثفة كما قرأنا في الفيزياء البسيطة ويدعنا الغموض في التفسير نلجأ الى فكرة اغرب وهو وجود خالق عظيم ومقتدر وواجب الوجود ورحمن ورحيم وقوي وعزيز فنحن نستغرب اصلا من يتواجد بين ايدينا مما نشاهده من الموجودات فاذا بنا نكون امام فكرة اكثر غرابة وهي وجود خالق عظيم ومقتدر وماشئت من الاوصاف وفكرة اغرب وهو هو ما الداعي وما الغاية لذلك الخالق لايجاد الخلق وهو غني عنه..صديقي العزيز انا في مقالاتي المعنونة مسلسل نشوء المادة لم انطلق من نظرية الانفجار الكبير التي تدور حولها علامات استفهام كثيرة لانها تنطلق من شيء عجيب لايكاد يصدقه عقل وهو حدوث انفجار اي هي اصلا انطلقت من بداية تدور حولها الاسئلة ولكني..في فكرتي لنشوء المادة انطلقت في البحث عن اساس المادة الا وهي الطاقة التي ارى انها لابد ان تكون موجودة اصلا في الفراغ ..فلو تصورنا الوجود فراغا وافترضنا وجود مقياس للحرارة في ذلك الفراغ بعيد الحدود لقياس الحرارة العالية او البرودة القاسية افلا تتصور انه سيقف عن درجة معينة ..تلك الدرجة هي مقياس لحرارة الفراغ واي نوع من الحرارة هو تعبير اخر عن الطاقة كما اني قرأت مقالا لعالم فيزياء يقول فيه ان الطاقة ممكن ان تنبعث من الفراغ فاذا ..اقتنعنا بوجود الطاقة في الفراغ اصلا سهل علينا تفسير نشوء المادة كما ذكرت في كتاباتي تلك مع اني اشاطرك الرأي هي تبقى نظريات مبهمة لتفسير نشوء المادة لاننا اصلا لم نعاصر نشوء المادة حتى نتيقن من كيفية نشوءها ولكننا نقرب الفكرة الى العقل..في كتاباتي اوجدت فكرة جديدة لنشوء النيوترونات الحرجة بطبعها حيث يمكنها ان تطلق جسيم من الطاقة لتستقر فتنشأ الالكترونات التي لايهمنا ان كانت سالبة الشحنة ام موجبة ولكنها حتما ستكون ذا شحنة لان بامكان الجسيم الذي اطلقها ان يجذبها اليه مرة اخرى لانه سيصبح ذا شحنة معاكسة للجسيم الذي قذفه وهي فكرة جديدة لا استطيع هنا ان اتوسع في طرحها ولكن من خلالها اوجدت فكرة جديدة لنشوء الجسيمات الثلاثة النيوترونات والبروتونات والالكترونات التي هي اساس وجود اي عنصر في الكون ..كما انني في مقال الهيدروجين اساس الكون وجدت مقالات عبر الانترنيت ان 99 بالمئة من الكون هو هيدرجين وكيف ممكن ان تنشأ من الهيدروجين العناصر الاخرى ..صديقي اي فكرة تحوم حول كيفية نشوء المادة رغم صعوبة اتباتها هي افضل من غرابة وجود خالق اذ لامعنى لايجاده المخلوقات مادام هو غني عنها