مره كان في غزالة حامل
لما قربت تولد راحت
لمكان بعيد في أطراف الغابة جنب نهر.....

وفجأة و هي بتولد
بدأت السماء تغيم و صار برق قوي كثير وعمل
حريقة بالغابة.......

طالعت على شمالها شافت صياد بيحاول يصطادها بالسهم ..
اتطلعت علىيمينها لقت اسد بيفترسها !!!!!

الغزاله يا رح تموت من الأسد !! يا رح تموت من الصياد!!! يا رح تنحرق بالغابه!!! يا رح تغرق بالنهر!!!!
كل الإتجاهات إتسكرت عليها وما لها مفر او خلاص!!!!!

ايش راح تعمل !!!!
تحزن و تكتئب؟؟؟
تركض و هي ضعيفة؟؟؟؟ تستسلم للنهايه؟؟؟؟

قررت الغزاله تعمل على اللي تقدر عليه ...
ركزت في وﻻدتها !!!!

و هذا اللي صار....
البرق أعمى الصياد!!!!
خرج السهم اللي كان موجهه
اتجاه الغزالة واصاب اﻻسد الجائع !!!!
اﻻمطار نزلت بغزارة أطفأت حريقة الغابة !!!!!
الغزالة ولدت بسلام !!!!!

في حياتك لحظات بتكون فيها محاصر من كل إتجاه ..
أفكار شريرة..
ناس صعبة...
اولاد متعبين...
حروب روحيه....
خطايا مسيطرة على قلبك ...
كلها أمور خارجة عن إرادتك ...

خليك مثل الغزاله
إعمل اللي بتقدر عليه بس وخلي الباقي علي اللي بيرتب حياة كل بشر ..
أرحم من الأم على ابنها ..
صانع الخيرات..أنتبه تفقد رجاءك و إيمانك فيه..
هو عنده حلول كل مشاكلك وبلسم لكل جروحك..
واتذكر شي كثييير مهم !!!

لا تقول يا رب عندي هم كبير
قول يا هم عندي رب كبير
🌹الله ولي الامر والتدبير🌹